حكم الصلاة خلف إمام متقاطع مع أحد المصلين خلفه

حكم الصلاة خلف إمام متقاطع مع أحد المصلين خلفه

رقم الفتوى ( 2544 )

السؤال : هل تصح الصلاة خلف إمام متقاطع مع أحد المصلين خلفه؟
الجواب : أما من حيث صحة الصلاة خلف الإمام المتقاطع مع أحد المصلين خلفه فتصح، ولكن لا ينبغي التقاطع بين المصلين لاسيما من إمام المسجد الذي هو قدوة للناس، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَة رضي الله عنهَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : *” تُفْتَحُ أَبْوَابُ الْجَنَّةِ فِي كُلِّ اثْنَيْنِ وَخَمِيسٍ “*. قَالَ مَعْمَرٌ : وَقَالَ غَيْرُ سُهَيْلٍ : *” وَتُعْرَضُ الْأَعْمَالُ فِي كُلِّ اثْنَيْنِ وَخَمِيسٍ، فَيَغْفِرُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ لِكُلِّ عَبْدٍ لَا يُشْرِكُ بِهِ شَيْئًا، إِلَّا الْمُتَشَاحِنَيْنِ ؛ يَقُولُ اللَّهُ لِلْمَلَائِكَةِ : ذَرُوهُمَا حَتَّى يَصْطَلِحَا “*.رواه أحمد . إلا أن يكون شخص مرتكبا لكبيرة من الكبائر ويريد الإمام أن يزجره عنها، ويرى أن في الهجر نفعا فهذا شأن آخر. والله أعلم.

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *